"العون المباشر" تزود مركز الغسيل الكلوي في إب بمولد كهربائي

الثلاثاء 23 يناير-كانون الثاني 2018 الساعة 08 مساءً / مأرب برس-متابعات
عدد القراءات 3667

 

زودت جمعية العون المباشر ـ مكتب اليمن مركز الغسيل الكلوي في هيئة مستشفى الثورة العام بمحافظة إب اليوم الثلاثاء بمولد كهربائي بتمويل فاعل خير لتأمين مصدر آمن ومستمر للطاقة الكهربائية على مدار الساعة لضمان استمرار جلسات الغسيل الكلوي وإنقاذ حياة المرضى .

وقالت مدير مكتب جمعية العون المباشر في اليمن معالي العسعوسي إن مشروع تزويد مراكز الغسيل الكلوي في عدد من المحافظات اليمنية بالمولدات الكهربائية يهدف لتوفير حاجتها من الكهرباء لتقديم الخدمات العلاجية لمرضى الفشل الكلوي وتخفيف معاناتهم ضمن الاستجابة الطارئة لمشروع الصحة.

وأوضحت أن مراكز الغسيل الكلوي بالمستشفيات الحكومية تعاني من انعدام الكهرباء العمومية بسبب أوضاع البلاد وأصبح المصدر الوحيد للطاقة مولدات كهربائية قديمة مهددة بالتوقف عن العمل في أي لحظة خصوصاً مع عدم توفر التكاليف التشغيلية للمرافق الصحية .

وأشارت إلى أن العون المباشر ونتيجة لهذه الظروف تبنت توفير مولدات كهربائية في أكبر ثلاثة مراكز للغسيل الكلوي في أمانة العاصمة صنعاء و إب وذمار ، لإنقاذ حياة أكثر من (6000) يمني مصابين بالفشل الكلوي ـ حسب إحصاءات وزارة الصحة اليمنية ـ حياتهم معرضة لخطر الوفاة في حال توقفت مراكز الغسيل عن العمل بسبب الكهرباء .

من جانبها أوضحت منسقة المشروع لدى العون المباشر إلهام راوح أنه تم توريد وتركيب وتشغيل مولد كهربائي (GSW275V) لمركز الغسيل الكلوي بمحافظة إب الذي يعتبر أكبر مركز غسيل كلى في الجمهورية وذلك من حيث عدد الكراسي الموجودة فيه وعددها 47 كرسياً و يستفيد منه يومياً (290) مريضاً .

وأشارت إلى أن المركز يعمل على مدار 24 ساعة ويقدم خدماته للمرضى من محافظة إب والنازحين إليها بالإضافة إلى محافظتي تعز والضالع .

وأكدت العسعوسي استمرار العون المباشر في تلبية الاحتياجات الإنسانية التي تزايدت بصورة حادة في الآونة الأخيرة في جميع القطاعات ما أدى إلى تفاقم معاناة اليمنيين والمرضى منهم بوجه خاص حيث أصبح الوصول إلى الرعاية الصحية صعباً بسبب انهيار القطاع الصحي .

وتشير التقارير الدولية إلى أن ( 50 % ) من مجموع المرافق الصحية مازالت تعمل، وحتى هذه المرافق تواجه نقصاً حاداً في الأدوية والمعدات والمستلزمات الطبية والكوادر، كما لم تتمكن وزارة الصحة من توفير التمويل لتغطية التكاليف التشغيلية بما في ذلك المرتبات .

وناشدت العسعوسي المنظمات والمجتمع الدولي زيادة التمويل ودعم العمل الإنساني في اليمن لسد الفجوة الكبيرة في خدمات الصحة بما يضمن توفير الحد الأدنى من الرعاية الصحية للأشخاص الذين تتعرض حياتهم للخطر بسبب المرض أو الإصابة .

جدير بالذكر أن جمعية العون المباشر تعمل في الجوانب الإنسانية في قارة أفريقيا منذ 37 عاماً ولديها 31 فرعاً ، وتعتبر اليمن أول دولة في الجزيرة العربية تعمل فيها ، وتسعى إلى التركيز على عدة جوانب أهمها الصحة ، المياه ، محاربة الفقر ، تطوير الكفاءات البشرية ، وخلق روح التعاون والإبداع .

ومكتب اليمن لدى جمعية العون المباشر عضو في الكُتل الإنسانية التابعة للأمم المتحدة وهي : كتلة الأمن الغذائي وتحسين سُبل المعيشة ــ برنامج الغذاء العالمي ، كتلة المياه والصرف الصحي ــ منظمة اليونيسف ، كتلة التغذية ــ منظمة اليونيسف ، كتلة الصحة ــ منظمة الصحة العالمية ، الكتلة اللوجستية ــ برنامج الغذاء العالمي (خدمة الطيران الإنساني ).