لنحدد الإشكالات بدقة حتى لا يغرر علينا النظام
بقلم/ علي ناصر قايد البخيتي
نشر منذ: 9 سنوات و 5 أشهر و 28 يوماً
السبت 12 نوفمبر-تشرين الثاني 2011 04:16 م

هناك بعض الخلط في بعض القضايا المثاره في ساحات الثوره يستخدمها النظام لإثارة الخلافات والشقاقات داخلها ويستخدمها بعض الثوار لإتهام بعضهم الآخر دون وجه حق .

ومن هذه الإشكالات دور علي محسن وأولاد الأحمر والمجلس الوطني والحوثيين وغيرها من المواضيع التي اثيرها بشكل مختصر أدنى هذا :

1 ) ليس من حق أحد رفض وجود علي محسن الأحمر أو حميد الأحمر وإخوانه أو غيرهم في الثوره بغض النظر عن ماضيهم فالثوره ليست ملك لأحد وليست ساحه للقديسين أو ساحة محاكمه وليست في نفس الوقت ساحه لغسل الذنوب أو إعطاء صك برائه لأحد , وفي نفس الوقت من حقنا أن نقول لهم أيضاً لا تتصدروا مشهد الثوره ولا تحتكروا الثوره ولا تقيدوا الساحات وعليكم الإعتذار لمن تجاوزتم عليهم سابقاً لنعرف أن إنضمامكم قناعه وليس تكتيكاً أو لغرضٍ في نفس يعقوب .

2 ) عندما نقول لا حزبيه ولا أحزاب داخل ساحات التغيير معناها أن ساحات الغيير ليست مكاناً للترويج للشعارات الحزبيه الخاصه فلسنا ضد الحزبيه أو المتحزبين فهم شركاء مع الشباب المستقلين في الثوره فلا يزايد أي طرف على الآخر والحزبيه وسيله للمدنيه .

3 ) عندما نقول لحميد الأحمر عليك إرجاع البيت الذي كان يسكنه الرئيس السابق / علي سالم البيض في عدن ليس لأننا ضد الإقطاعيه ولكن لأن تملككم لذلك البيت كان عبر السلطه التي تقولون أنها فاسده . وحتى تعطي إشاره عمليه للجنوبيين أنك تغيرت ليس قولاً فقط وإنما عملاً . وبيت رئيسهم السابق أعتقد أنه رمز مهم لهم على الأقل .

4 ) عندما نقول لمن يدير منصة التغيير في صنعاء لا تسمحوا لعبد الوهاب الديلمي بالخطابه في جمع الثوره ليس لأننا نعادي الهاشميين أو علماء الإصلاح ولكن لأن هذا الشخص متهم بإصداره فتوى حرب 94 م ( بغض النظر عن صحة خبر اصداره تلك الفتوى من عدمه ) المهم أن وجوده يثير اشكالات نحن في غنى عنها مؤقتاً على الأقل وأعتقد ان هناك الكثير من الخطباء فلماذا الإصرار عليه وهل هناك رسائل اخرى .

5 ) عندما نقول للفندم علي محسن الأحمر أن الفندم ( عسكر زعيل ) الناطق الرسمي بأسم القوات المنظمه للثوره وجه غير محبب ونذير شؤم لمكون رئيسي في الثوره وهم الحوثيين لأنه كان ناطق رسمي بأسم الجيش الذي قتل نسائهم وأطفالهم وبيوتهم ومساجدهم لا نقول ذلك كرهاً في عدد نجماته ولكن الا يوجد غيره للتحدث بإسم جيش الثوره .لماذا لا نقدر شعور مئات الاف اليمنيين .

6 ) عندما نقول لعلي محسن الأحمر اصدر توجيهاتك لصحيفة أخبار اليوم ولسيف الحاضري ولبقية وسائل الإعلام المحسوبه عليك بأن لا يصفو الحوثيين في أخبارهم حتى هذه الأيام بالمتمردين , ليس لغيرتنا من كثرة الاعداد التي توزعها أخبار اليوم ولكن لأنك وفرقتك أصبحتم وبكل فخر متمردين أيضاً على النظام الفاسد وهذا فخر للحوثيين أيضاً أم أن هناك تمرد أرقى من تمرد .

7 ) عندما نقول يجب أن يتمثل الجميع في المجلس الوطني لا نقصد الأفراد أو كل شخص إنظم للثوره فهذا الكلام مستحيل , لكن وبالمقابل نقول عليكم اشراك مكونات الثورة الاخرى التي لها كيانات ولها ثقل في الساحه أمثال الحراك الجنوبي والحوثيين وتكتلات الشباب المؤثره .

8 ) عندما يقول البعض نحن مستقلون فهذا من حقهم لكن نتمنى أن يميزوا أنفسهم ومواقفهم عن من إستقل من الوطن أو جعل استقلاله وسيلة للإرتزاق .

9 ) عندما نردد شعار إسقاط النظام لا نقصد به المؤتمر الشعبي كحزب بل رؤس الفساد فيه الذين لا زالوا مع النظام العائلي أما بقية أعضائه وهم الغالبيه فهم مرحب بهم ولن نكرر تجربة إجتثاث البعث في العراق والحزب الوطني في مصر . تحن بحاجه الى المؤتمر والمؤتمريين لحفظ التوازن في اللعبه السياسيه بعد سقوط النظام .

10 ) عندما نقول نحن نعتب على سهيل لعدم إعطاء فرصه لبعض مكونات الثورة الإخرى لأبراز وجهة نظرهم ولمشاركتهم في الثوره لا نقصد بذلك الأخ العزيز / نبيل سهيل المقيم في القاهره معنا وإنما نقصد قناة سهيل الفضائيه .