أعياد اليمن
بقلم/ سلطان الذيب
نشر منذ: 8 سنوات و 4 أشهر و يومين
الأحد 28 أكتوبر-تشرين الأول 2012 07:10 م

قال الحسن البصري –رحمه الله- كل يوم لا تعص الله فيه فهو عيد، ونحن نقول أن اليمن بحاجة إلى أعياد كثيرة، فكل يوم ليس فيه ازدحامات مرورية غير مبررة سببها أخطاء السائقين وعدم تواجد وعدم تنظيم من المرور فهو عيد..

كل يوم لا تنطفئ فيه الكهرباء فهو عيد، كل يوم لا يُقتل فيه مواطن يمني فهو عيد، كل يوم لا ترتفع فيه الأسعار فهو عيد، كل يوم لا تُرتكب فيه مخالفة في حق الوطن فهو عيد، كل يوم وصنعاء خالية من الكلانكشوف والأربيجي فهو عيد، كل يوم وصنعاء خالية من النقاط العسكرية والمعسكرات فهو عيد، كل يوم وشوارع صنعاء بدون مطبات وحفر عشوائية فهو عيد.

كل يوم لا يُضحى فيه بقائد عسكرية أو سياسي وطني من قبل الإرهابيين فهو عيد، كل يوم لا تخترق فيه طائرات بدون طيار الأجواء اليمنية فهو عيد، كل يوم لا تُرفع فيه شعارات ظاهرها الرحمة وباطنها العذاب تقتل اليمنيين فهو عيد، كل يوم يُقال فيه موظف فاسد من موقعه فهو عيد، كل يوم لا تُزرع أرض زراعية جديدة بشجرة القات فهو عيد، كل يوم لا يُذبح فيه النظام والقانون من قبل المشايخ الاميين فهو عيد، كل يوم لا يكون هناك سبق صحفي وتلفزيوني لقناة اليمن اليوم فهو عيد، وكل يوم لا يتلكم فيه الرويبضة في شؤون العامة فهو عيد...

عموماً الأعياد التي تحتاجها اليمن في الفترة الحالية كثيرة، ولكن حسبي من القلادة ما أحاط بالعنق، وهي أمثلة يطمح لها اليمنيين أن تُحقق، والله من وراء القصد....

وأخيرا نختم بما قال ابو الطيب المتنبي "عيد بأية حال عيدت يا عيد هل بما مضى أم بأمر فيك تجديد"

عودة إلى كتابات
الأكثر قراءة منذ أسبوع
الأكثر قراءة منذ 3 أيام
علي العقيلي
رصيد شعلان
علي العقيلي
الأكثر قراءة منذ 24 ساعة
علي العقيلي
شعلان في تأويل القطعان
علي العقيلي
كتابات
سلوى الإريانينحنا و الفساد جيران
سلوى الإرياني
ابراهيم القديميباسندوة حاسب وزراءك
ابراهيم القديمي
مشاهدة المزيد