الخارجية اليمنية تخرج عن صمتها وترسل مذكرة شديدة اللهجة للجنة الدولية

الإثنين 08 مارس - آذار 2021 الساعة 11 صباحاً / مأرب برس_ وكالات
عدد القراءات 2391
 

 

‏ وجهت وزارة الخارجية اليمنية مذكرة احتجاج شديدة اللهجة إلى اللجنة الدولية للصليب الأحمر على لقاء رئيسة بعثتها في اليمن، كاثارينا ريتز، السفير الإيراني لدى الحوثيين، حسن إيرلو.

ووصفت وزارة الخارجية إيرلو يوم الأحد، بأنه "قائد الحرس الثوري في المناطق الواقعة تحت سيطرة الحوثيين والمدرج على القائمة السوداء للجمهورية اليمنية".

وقال مصدر مسؤول بالوزارة، في تصريح لوكالة الأنباء اليمنية "سبأ" التابعة للحكومة المتعرف بها أمميا، إن الخارجية اليمنية "تنتظر إيضاحات من اللجنة الدولية للصليب الأحمر حول ملابسات الخطأ الذي وقع فيه مكتب الصليب الأحمر".

وأشار المصدر في الخارجية اليمنية إلى أنها "ستتخذ الإجراءات السيادية وفقا للقانون اليمني" على خلفية هذا اللقاء.

وفي وقت سابق من الأحد، نقلت وسائل إعلام إيرانية أن إيرلوا التقى ريتز في صنعاء وطالب خلال المحادثات الصليب الأحمر بالضغط على المجتمع الدولي لرفع الحصار عن اليمن.

ومن جانبها أكدت ريتز أن المنظمة ستبذل قصارى جهدها لمواصلة الجهود لما من شأنه المساهمة في التخفيف من المعاناة الإنسانية التي يمر بها الشعب اليمني