وصفت نتنياهو بأنه أسوأ من ترامب.. ممثلة أمريكية تدعو إلى وقف النار بغزة

الجمعة 08 ديسمبر-كانون الأول 2023 الساعة 10 مساءً / مأرب برس_متابعات
عدد القراءات 1551

طالبت الممثلة الأمريكية، سينثيا نيكسون، بوقف دائم لإطلاق النار في قطاع غزة، معتبرة أن استمرار العدوان وإزهاق أرواح المدنيين ليس حلا، قائلة: “لن نصل إلى مكان أفضل مع المزيد من القتلى المدنيّين، نحتاج إلى وقف دائم لإطلاق النار الآن وإطلاق سراح الأسرى”، فيما تلقّت في هذه الأثناء تصفيقا حارا من الجمهور.

واعتبرت الممثّلة الأمريكيّة أن رئيس وزراء الاحتلال أسوأ من الرئيس الأمريكي السابق دونالد ترامب.

وقالت نيسكون ضمن البرنامج الحواري “The View”: “في آخر 8 أسابيع، شاهدنا الموت لأكثر من 16 ألف مدني فلسطيني في غزة، الذي يتضمن موت أكثر من 7 آلاف طفل، ولوضع ذلك في السياق الصحيح، هؤلاء مدنيون أكثر من الذين قتلتهم أمريكا وحلفاؤها خلال ما يقرب من 20 عاما من الحرب في أفغانستان”.

وأضافت أن “الصور تُظهر من غزة، الأطفال ليس لديهم ماء ولا طعام ولا منازل ولا حتى ملجأ من أي نوع، ينوحون ويبكون على أجساد أهاليهم القتلى”.

وتابعت: “رأينا أن الأسرى الذين أطلق سراحهم وعائلاتهم، غاضبون للغاية من حكومة نتنياهو، ويقولون: أنت لا تعطي الأولوية لنا على الإطلاق، ولا تعطي الأولوية للتفاوض واستعادة هؤلاء الأسرى، ونتنياهو هو دونالد ترامب إسرائيل، بل أسوأ”.

يذكر أن الممثلة سينثيا نيكسون انضمّت، الاثنين الماضي، إلى إضرابٍ عن الطعام أمام البيت الأبيض، لمطالبة الرئيس الأمريكي جو بايدن بتحويل الهدنة في غزة إلى وقف دائم لإطلاق النار، وإنهاء الحرب الإسرائيلية على القطاع.

ويشارك إلى جانب الممثلة، خمسة سياسيين أمريكيين من ولايات مختلفة. وقالت نيكسون، التي ترشحت سابقًا لمنصب عمدة مدينة نيويورك، أمام حشد خارج البيت الأبيض إن طفليها يهوديان، وأجدادهما من الناجين من المحرقة، وتابعت: “لقد طلب مني ابني استخدام أي طريقة لأقول بصوت عالٍ قدر الإمكان إنه يجب عدم تكرار ما جرى في الماضي”.

وأشارت الممثلة إلى أن “إسرائيل في سبعة أسابيع قتلت في شريط جغرافي ضيق عددا من المدنيين يفوق مجموع من قتلوا خلال 20 عاما من الحرب في أفغانستان بأكملها”، مضيفة: “لقد سئمت وتعبت من الناس الذين يفسرون ذلك بالقول إن الخسائر في صفوف المدنيين هي حصيلة روتينية للحرب. لا شيء روتينيا في هذه الأرقام. ليس هناك من شيء روتيني في ما يتعلق بهذه الوفيات”.