إيرلو وحزب الله يديرون المعارك من غرفة عمليات في صنعاء.. تصريحات قوية بشأن مأرب وانتحار الحوثيون على ابوابها ودعوة حكومية للمغرر بهم

الخميس 24 يونيو-حزيران 2021 الساعة 02 مساءً / مأرب برس-متابعات
عدد القراءات 2847

قال معمر الارياني وزير الاعلام والثقافة والسياحة "ان مليشيا الحوثي المدعومة من ايران تسوق من جديد الآلاف من عناصرها والمغرر بهم من ابناء القبائل والاطفال المجندين من مخرجات ما يسمى (المراكز الصيفية) وعتادها الثقيل والمتوسط المنهوب من معسكرات الدولة، لهجمات انتحارية ومحارق مفتوحة في مختلف جبهات محافظة مأرب".

‏واضاف معمر الارياني في تصريح لوكالة الانباء (سبأ) "ان مليشيا الحوثي لا تبدي اي اكتراث بخسائرها البشرية الفادحة التي تدفعها مع كل تصعيد في مارب طالما وهي قادرة على حشد المزيد من أبناء القبائل وتجنيد الاطفال، فيما المدعو حسن ايرلو وخبراء ايران وحزب الله وقياداتها يديرون المعارك من غرف عمليات في العاصمة المختطفة صنعاء".

‏ودعا الارياني، المغرر بهم من ابناء القبائل عدم الوقوع ضحية الأوهام التي تروجها مليشيا الحوثي الارهابية بتحقيق انتصارات في محافظة مأرب..مؤكداً ان مأرب عصية ولن يدخلها الحوثيون الا اسرى ولن يعودوا من جبهاتها إلا اشلاء.

وناشد الارياني، كل اب وام بمناطق سيطرة مليشيا الحوثي الارهابية الحفاظ على ابنائهم وفلذات اكبادهم وعدم القائهم ادوات رخيصة بيد الحوثي وجسر عبور لتنفيذ المخططات والأحلام التوسعية الفارسية.

اكثر خبر قراءة أخبار اليمن