مع افتتاح «الربع الخالي».. السعودية تربط القلوب الخليجية بـ 6 طرق برية

الأربعاء 08 ديسمبر-كانون الأول 2021 الساعة 11 صباحاً / مأرب برس-متابعات
عدد القراءات 3588

 

 تشهد زيارة ولي العهد إلى سلطنة عمان افتتاح الطريق البري المباشر الذي يربط بين المملكة وسلطنة عُمان، البالغ طوله 680 كيلومتراً، ومع الافتتاح المرتقب لطريق الربع الخالي تُصبح السعودية مرتبطة بحدود برية مع كل دول مجلس التعاون الخليجي بواقع ٦ طرق برية، إذ ترتبط مع دولة الكويت بطريقين هما (الخفجي، والرقعي) ومع دولة الإمارات العربية المتحدة بطريق (البطحاء)، ومع مملكة البحرين بطريق (جسر الملك فهد)، ومع دولة قطر بطريق (سلوى) ومع سلطنة عمان بطريق (الربع الخالي).

بدأ المشروع في عام 2006، إذ اتفقت السعودية وعُمان على إنشاء طريق حدودي يربط بين الدولتين، أُطلق عليه من الجانب السعودي طريق الربع الخالي ومن الجانب العماني طريق رملة خيلة أو أم الزمول، ويبلغ إجمالي طول الطريق ٦٨٠ كيلو مترا، مختصرا بذلك مسافة ٨٠٠ كيلو متر كان يقطعها المسافرون في التنقل بين البلدين عبر المرور بدولة الإمارات، بعدما تحدت الحكومتان السعودية والعمانية واحدة من أكبر الصحاري في العالم (صحراء الربع الخالي)، لإنشاء طريق بري يربط بين الدولتين.

ومن المتوقع أن يسهم افتتاح الطريق البري في فتح المجال أمام حركة البضائع من المملكة مروراً بالطرق البرية في السلطنة، ووصولاً إلى موانئها التي ستسهّل تصدير البضائع السعودية والعُمانية إلى العالم.

ونفذ المشروع على ثلاث مراحل حيث يبلغ طول المرحلتين الأولى والثانية ٣٢٩ كيلو متراً، فيما تبلغ المرحلة الثالثة والأخيرة ٢٣٥ كيلو متراً، ويمتاز الطريق بأنه منفرد بحارتي مرور بعرض 3.75م مع أكتاف بعرض 2.5 م، ويبدأ الطريق في السعودية من حرض إلى البطحاء باتجاه حقل شيبة ثم يصل إلى الطريق الحدودي، بينما يبدأ الطريق في سلطنة عمان من ولاية عبري الموجودة في محافظة الظاهرة حتى الوصول إلى رملة الخيلة الموجودة على الحدود السعودية.

٥ طرق الكويت (الخفجي - الرقعي)

البحرين (جسر الملك فهد) قطر (سلوى)

الإمارات (البطحاء) عُمان (الربع الخالي)