اللواء «العرادة» يلتقي السفير الأمريكي ويشدد على ضرورة إلزام جماعة الحوثي برفع الحصار عن مدينة تعز

الأربعاء 29 يونيو-حزيران 2022 الساعة 10 مساءً / مأرب برس - غرفة الأخبار
عدد القراءات 1161
 

شدد عضو مجلس القيادة الرئاسي اللواء سلطان العرادة على ضرورة قيام المجتمع الدولي بدوره في الضغط على مليشيات الحوثي ودفعها لتنفيذ التزاماتها والوفاء بتعهداتها بموجب اتفاق الهدنة وفي مقدمتها رفع الحصار عن مدينة تعز ووقف كافة الاعتداءات التي تضاعف معاناة اليمنيين.

 

جاء ذلك خلال لقائه اليوم السفير الأمريكي لدى بلادنا ستيفن فاجن لمناقشة مستجدات الأوضاع على الساحة الوطنية والعلاقات الثنائية بين البلدين الصديقين وسبل تعزيزها في كافة المجالات. 

 

واستعرض اللواء العرادة الإجراءات التي اتخذها مجلس القيادة الرئاسي والحكومة لدعم عملية السلام الشامل في اليمن ودعم جهود المبعوث الأممي والحفاظ على الهدنة الأممية بالرغم من تعنت مليشيات الحوثي الإرهابية المدعومة من إيران واستمرار خروقاتها للهدنة، واعتداءاتها المتواصلة على المدنيين والقصف العشوائي على الأحياء السكنية في كل المحافظات، بالإضافة إلى استمرار تصعيدها الميداني وقصف مواقع الجيش واستمرار إرسال التعزيزات وأعمال التحشيد والاستحداثات العسكرية بكافة المناطق 

 

ونوه اللواء العرادة إلى أن مجلس القيادة الرئاسي يعمل وفق رؤية واضحة وخطط مدروسة وأولويات محددة ويمضي قدماً في مسار الاصلاحات السياسية والاقتصادية لتعزيز الاستقرار الاقتصادي وتثبيت الأمن والاستقرار وتوفير الخدمات الأساسية للمواطنين بكافة المحافظات المحررة.. لافتاً إلى أهمية مساندة جهود المجلس الرئاسي ودعم الاجراءات التي اتخذتها الحكومة لتحقيق الاستقرار الاقتصادي وتحسين مستوى الخدمات الأساسية المقدمة للمواطنين وتمويل المشاريع التي تلبي احتياجاتهم الضرورية، مثمناً في ذات السياق دور الأشقاء في تحالف دعم الشرعية وفي مقدمتهم المملكة العربية السعودية ودولة الإمارات العربية المتحدة في دعم الحكومة اليمنية ومساندة جهودها في كافة المجالات والمساهمة في تخفيف حدة الأزمة الانسانية حسب ما ذكرت وكالة سبأ الرسمية. 

 

وأشاد عضو مجلس القيادة بالدور الأمريكي في دعم الحكومة الشرعية وإنجاح العملية السياسية ومساندة كل الجهود الرامية لإحلال السلام في اليمن وفقاً لمرجعيات الحل السياسي الثلاث، مؤكداً حرص اليمن على تعزيز العلاقات المتينة مع الولايات المتحدة الأمريكية واستمرار التعاون معها في كافة القضايا الإستراتيجية وفي مقدمتها تأمين الملاحة الدولية ومكافحة الإرهاب.

 

‏من جهته أعرب السفير الأمريكي لدى بلادنا ستيفن فاجن عن إلتزام الولايات المتحدة الأمريكية بالجهود المشتركة لمكافحة الإرهاب، مشيراً إلى الفوائد الإنسانية للهدنة التي توسطت فيها الأمم المتحدة، وخاصة بالنسبة لسكان مأرب.