طلاب معهد العلوم الصحية بالمهرة يزورون مدينة الملك سلمان الطبية

الأربعاء 01 فبراير-شباط 2023 الساعة 05 مساءً / مأرب برس - متابعات
عدد القراءات 4503

 والتعليمية 31 يناير 2023م ثمن طلاب معهد العلوم الصحية الدفعة الحادية العشر مساعدي الأطباء الدور الإيجابي للبرنامج السعودي لتنمية وإعمار اليمن في محافظة المهرة، وذلك عبر تنفيذ البرنامج لجملة من المشاريع والمبادرات التنموية في المحافظة، ومن أبرزها مشروع مدينة الملك سلمان الطبية والتعليمية، إضافة إلى الدعم الكبير التي تحظى فيه المحافظة بقطاع الصحة ومختلف القطاعات.

جاء ذلك في زيارة للدفعة صباح اليوم إلى مشروع مدينة الملك سلمان الطبية والتعليمية للتعرف على مكونات المستشفى داخلها وأقسامه وأهم الخدمات التي سيقدمها للمواطنين، مشيدين بدعم المملكة العربية السعودية الشقيقة وتمويلها للكثير من المشاريع الحيوية ومواقفها الأخوية لليمن بصورة عامة والمحافظة على وجه الخصوص.

نويستفيد 47 طالباً وطالبة من طُلاب دفعة مساعدي الأطباء وعدد 16 من طالبات قبالة المجتمع من التدريب والتطبيق العملي في مشاريع البرنامج السعودي لتنمية وإعمار اليمن بمحافظة المهرة والتي تشمل مركز غسيل الكلى ومبنى العمليات والعناية المركزة بالمحافظة.

واستمع الطلاب من مهندس الأجهزة الطبية إلى شرح مفصل حول الخدمات التي سيقدمها المستشفى والأقسام المهمة فيه وسعة المستشفى وخدماته المساعدة وأنواع المعدات التي سيرفد بها المستشفى.

وأكدوا أن المشروع سيعطي نقلة نوعية للقطاع الصحي بالمحافظة وسيكون مغنيا للمواطنين عن السفر للخارج لتلقي العلاجات الضرورية، متمنين أن يكونوا من الكوادر التشغيلية في هذه المنشأة الطبية الكبيرة. ويعد مشروع مدينة الملك سلمان الطبية والتعليمية في محافظة المهرة امتدادًا للدعم المستمر الذي تقدمه المملكة لليمنيين في مختلف القطاعات في اليمن، بما يرفع من كفاءة الأداء وجودة الخدمة المقدمة التي تمس حياة المواطن اليمني بشكل مباشر.

ويعتبر المشروع من أكبر المشروعات التي تخدم قطاعي الصحة والتعليم في اليمن وتحتضنه محافظة المهرة، حيث يشمل المشروع بناء مستشفى تعليمي متكامل بسعة 110 أسرة.

وتبلغ مساحة مدينة الملك سلمان الطبية والتعليمية في محافظة المهرة مليون متر مربع، سعيًا إلى تغطية احتياج محافظة المهرة من مشاريع قطاع الصحة، واحتياج ما جاورها من محافظات. ويولي البرنامج السعودي لتنمية وإعمار اليمن اهتمامًا في قطاع الصحة في اليمن، حيث قدّم دعماً لهذا القطاع المهم تتمثّل في 31 مشروعاً ومبادرة تنموية في شتى أنحاء اليمن، كما قدم البرنامج دعماً لـ17 مركزاً طبياً عبر توفير المعدات والأجهزة الطبية لها.

وتتضمن مشاريع ومبادرات البرنامج السعودي لتنمية وإعمار اليمن في قطاع الصحة مشروع تشغيل وإدارة مستشفى عدن العام في محافظة عدن، والذي يشمل على (14) عيادة نوعية، ويقدم خدماته مجاناً لكافة المرضى.

ويأتي مشروع تجهيز وإعادة تأهيل مستشفى عدن العام للمساهمة في تحسين أداء القطاع الصحي ورفع جودة الخدمات المقدمة بمحافظة عدن وما جاورها، كما يسهم المشروع في تعزيز الصحة الجيدة والرفاه وتحسين الخدمات الطبيّة المقدمة للشعب اليمني، إضافة إلى زيادة فرص حصولهم على العلاج بجميع أطيافهم وأعمارهم وأجناسهم.

وتتضمن مشاريع ومبادرات البرنامج السعودي لتنمية وإعمار اليمن في قطاع الصحة إنشاء مركز العمليات والعناية المركزة التابع لمستشفى الغيضة في المهرة على مساحة 1000 متر مربع وتجهيزه بنحو 134 جهازًا ومعدة طبية، وتشمل مرافقه مناطق العمليات والعزل، وغرفًا للعناية المركزة، شملت 15 جهازا لتخطيط القلب ومتابعة العلامات الحيوية، و13 سرير إفاقة وعناية مركزة، حرصًا على تطوير جودة الأداء طبقًا للوائح والمعايير التقنية المتعلقة بسلامة المرضى ورعاية الحالات المزمنة ومكافحة العدوى.

وتشمل مشاريع البرنامج السعودي لتنمية وإعمار اليمن في القطاع الصحي مشروع توريد معدات طبية وأجهزة لمركز الغسيل الكلوي بالمستشفى الجمهوري بعدن، ومشروع توفير معدات طبية وأجهزة لمركز سحب الدم بعدن؛ تسهيلًا وتسريعًا لحصول جميع الأهالي على الرعاية الطبية اللائقة، وكذلك تجهيز مستشفى هيئة مأرب العام ومستشفى كرى العام ومستشفى 26 سبتمبر بمعدات طبية وأجهزة متنوعة بلغ عددها 62 جهازاً ومعدة.

كما تشمل مشروع إعادة تأهيل مركز نوجد الصحي في سقطرى المجهّز بـ 49 جهازا ومعدة وأدوات طبية، ومشروع إعادة تأهيل لمركز عمدهن الصحي بسقطرى، إذْ جرى توفير 30 جهازا ومعدة وأدوات طبية، ومشروع إعادة تأهيل مركز الأمومة والطفولة، ومشروع إنشاء مركز الغسيل الكلوي بالمهرة الذي جُهِّزَ بـ 83 جهازا ومعدة وأدوات طبية.

ووفّر البرنامج السعودي لتنمية وإعمار اليمن سيارات الإسعاف المجهزة بكامل التجهيزات الطبية لنقل المصابين والحالات الحرجة التي تحتاج إلى تدخل طبي في محافظات مأرب وسقطرى وحضرموت وحجة والجوف.

وأسهمت مشاريع البرنامج السعودي لتنمية وإعمار اليمن بقطاع الصحة في رفع كفاءة الخدمات الطبية، وحسّنت من جودة الرعاية الصحية المقدمة للمستفيدين اليمنيين، ووفرت ما يحتاجه القطاع الصحي تعزيزاً لجاهزية المنشآت الصحية في مختلف المحافظات اليمنية.

وقدّم البرنامج السعودي لتنمية وإعمار اليمن (224) مشاريع ومبادرات تنموية نفذها في مختلف المحافظات اليمنية خدمة للأشقاء اليمنيين في (7) قطاعات أساسية، وهي: التعليم، والصحة، والطاقة، والمياه، والنقل، والزراعة والثروة السمكية، وبناء قدرات المؤسسات الحكومية، إضافة إلى تنفيذ العديد من البرامج التنموية.