ظهور هلال في العين… يمكن أن يكون علامة تحذير لـ قاتل صامت

الثلاثاء 07 فبراير-شباط 2023 الساعة 09 صباحاً / مأرب برس_ وكالات
عدد القراءات 5683

 

 

يعد ارتفاع مستويات الكوليسترول أحد الأسباب الرئيسية لأمراض القلب، وبالتالي ف إنه حالة لا يمكننا تجاهلها.

وتلعب عوامل نمط الحياة مثل سوء التغذية دورا حاسما في التسبب في ارتفاع مستويات الكوليسترول لدى الكثيرين، ولكن بالنسبة للبعض، قد تسبب العوامل الوراثية أيضا ارتفاع نسبة الكوليسترول في الدم، وهو ما يُعرف باسم فرط كوليسترول الدم العائلي (FH).

إقرأ المزيد صورة تعبيرية تناول البيض يخفض خفضا "مذهلا" خطر الإصابة بأمراض القلب والأوعية الدموية والكوليسترول مادة موجودة في الدهون وهي ضرورية لبناء خلايا صحية، بحسب هيئة الخدمات الصحية الوطنية (NHS).

وعندما يتجمع الكوليسترول في الأوعية الدموية، يمكن أن يسبب انسدادا مؤلما.

وكثير من الأشخاص الذين يعانون من ارتفاع الكوليسترول في الدم لا يعرفون في الواقع أنهم مصابون بهذه الحالة حتى يتم اختبارهم أو يعانون من بعض المشكلات الصحية ذات الصلة. ولكن يمكن لمن لديهم فرط كوليسترول الدم العائلي أن يلاحظوا علامات الحالة قبل ظهور مشكلات صحية خطيرة.

وأحد هذه العلامات المنذرة هو ظهور "نصف قمر" (هلال) يتشكل في العين. ووصفت مراكز السيطرة على الأمراض والوقاية منها (CDC) هذا "الهلال" على أنه: "لون رمادي مائل للبياض على شكل نصف قمر على السطح الخارجي للقرنية".

وتقول المراكز إن هذا يحدث عندما يتراكم الكوليسترول الزائد في الجسم.

وأضافت: "قد يكون طبيبك قادرا على اكتشاف العلامات الجسدية لفرط كوليسترول الدم العائلي (FH) أثناء الفحص السريري، على الرغم من عدم ظهور هذه العلامات على كل شخص لديه فرط كوليسترول الدم.

وتظهر هذه العلامات الجسدية لفرط كوليسترول الدم العائلي عندما يتراكم الكوليسترول الزائد في أجزاء مختلفة من الجسم".

وبصرف النظر عن مظهر الشكل القوسي المميز، تقول المؤسسة الصحية الخيرية Heart UK أن العلامات الجسدية الأخرى لفرط كوليسترول الدم العائلي (FH) تشمل:

 - تورم الأوتار في مفاصل اليدين ووتر العرقوب في مؤخرة الكاحل

- نتوءات شاحبة وصفراء حول العينين وعلى الجفون ما هي مخاطر الإفراط في الكوليسترول؟ يمكن أن تتراكم مستويات عالية من الكوليسترول في جدران الشرايين وتقلل من تدفق الدم إلى القلب.

وهذا يزيد من خطر تكوين جلطة حول الجسم وكذلك حدوث أمراض القلب التاجية. ووفقا لهيئة الخدمات الصحية الوطنية (NHS) فإن المستويات العالية من الكوليسترول يمكن أن تؤدي إلى:

  • تضيق الشرايين (تصلب الشرايين) - نوبة قلبية - سكتة دماغية -النوبة الإقفارية العابرة (TIA) - تُعرف غالبا باسم "السكتة الدماغية الصغيرة" - مرض الشرايين المحيطية (PAD)
  • ما هي أفضل طريقة لخفض الكوليسترول؟ وجدت دراسة أجرتها إمبريال كوليدج لندن أن خفض الكوليسترول إلى المستويات التي ولدنا بها يقلل من خطر الإصابة بالنوبات القلبية والسكتات الدماغية بمقدار الثلث. وهناك عدة طرق يمكنك من خلالها تقليص المستويات، بما في ذلك:
  • - الحفاظ على نظام غذائي صحي منخفض الأطعمة الدهنية - استبدل الدهون المشبعة بالفواكه والخضروات والحبوب الكاملة - الاقلاع عن التدخين - ممارسة التمارين الرياضية بانتظام