الموساد أعد خطط الاغتيال لقيادات حركة حماس في ثلاث عواصم دولية .. ولهذا السبب المخابرات التركية اطلقت تحذيرا غير مسبوق وتوعدت تل ابيت  

السبت 09 ديسمبر-كانون الأول 2023 الساعة 03 مساءً / مأرب برس-خاص
عدد القراءات 1266

 

بالرغم من التطمينات التي قدمتها إسرائيل للقيادة القطرية بعدم استهداف قادة الصف الأول في حركة حماس المقيمين في الدوحة تحت ضيافة الديوان الأميري القطري ألا ان تهديدات رئيس حكومة الكيان بتعقب واغتيال قادة الحركة المتواجدين خارج قطاع غزة واعلانه عن توجيهات اصدرها اعطي بموجبها الضوء الأخضر للموساد الإسرائيلي لتنفيذ مخطط استهداف أبرز قيادات الجناح السياسي لحماس المقيمين في الخارج تكشف بوضوح ان التصفية الجسدية لهذه القيادات ليست مجرد تهديدات أطلقها نتنياهو كجزء من الحرب النفسية الموجهة ضد قادة حماس ولكنها خيارا استراتيجيا طرح على طاولة الحكومة المصغرة ومجلس الحرب المنبثق عنها باعتباره خط رجعة لتحقيق الهدف الرئيسي المعلن الذي سوفت من خلاله إسرائيل للعدوان الذي يشنه الجيش الإسرائيلي ضد المقاومة في قطاع غزة والسكان المدنيين الذين سقط منهم حتي الآن أكثر من ستين الف بين قتيل وجريح والمتمثل في القضاء على قيادات حماس ..حيث يمكن لحكومة الكيان تقديم انتصارا رخيصا للرأي العام الداخلي الساخط والمطالب باقالتها ومحاسبة رئيسها من خلال الترويج لنجاح مخطط اغتيال عدد من القيادات السياسية المؤثرة في الحركة المتواجده في الخارج بأنه انجاز نوعي يتسق مع تعهدات حكومة الكيان باجتثاث قيادات حماس ويعد عوضا عن تصفية قيادات الحركة سواء في الجناح السياسي او العسكري المتواجدين في القطاع كون مثل هذا المخطط فشل على الأرض جراء بسالة المقاومة وحكنة المقاومة في إحاطة القيادات الفاعلة بتدابير امنية مشددة يصعب اختراقها. 

 

مخطط لاغتيال قيادات حماس في تركيا ولبنان :

كشفت صحيفة "وول ستريت جورنال" الأميركية عن إعداد المخابرات الإسرائيلية خططاً لاغتيال قادة أعضاء حركة حماس خارج فلسطين بما في ذلك تركيا ولبنان وقطر كما نقلت عن مدير وكالة المخابرات الداخلية الإسرائيلية "الشاباك" "رونين بار "في وقت سابق قوله "إن المخابرات الإسرائيلية مصممة على قتل قادة حركة "حماس" في جميع أنحاء العالم، حتى لو استغرق الأمر سنوات" حيث أثارت تهديدات الأخير وما أعلنه رئيس حكومة الكيان مؤخرا حول تكليف الموساد بتعقب واغتيال قادة الحركة المتواجدين خارج قطاع غزة حفيظة السلطات التركية لتكشف وكالة "الاناضول " عن تحذيرات وجهتها المخابرات التركية لإسرائيل من تنفيذ أي عملية اغتيال تستهدف القادة الفلسطينيين المقيمين في تركيا ونقلت الوكالة عن مسؤولين في الاستخبارات التركية أنه تم تحذير إسرائيل من عواقب وخيمة لأي عمل أو نشاط تقوم به أجهزتها الاستخباراتية داخل الأراضي التركية وأنه لن يتم السماح لأي جهاز استخباراتي بتنفيذ عمليات وأنشطة داخل تركيا.  

 

قيادات تحت خط الخطر:

تعد لبنان الحلقة الأضعف التي يمكن للمخابرات الإسرائيلية تنفيذ مخططها السافر باستهداف عدد من قيادات الصف الأول في الجناح السياسي لحركة حماس المقيمين في بيروت وهو ما يضع هذه القيادات تحت خط الخطر المحدق في ظل حالة الانفلات الأمني وعدم الاستقرار السياسي الذي تعاني منه لبنان والذي يمثل بيئة مثالية لتنفيذ جرائم اغتيال سياسي .