. أكبر دولة تجارية في العالم تكشف كيف تأثرت بهجمات الحوثيين بالبحر الأحمر وتحذر : ''نحن الأكثر تضررا والوضع قد يخرج عن السيطرة''

الخميس 22 فبراير-شباط 2024 الساعة 03 مساءً / مأرب برس- غرفة الأخبار
عدد القراءات 4426

مع تواصل تصعيد الحوثيون هجماتهم في البحر الأحمر، شددت الصين على ضرورة إيقاف الهجمات الحوثية ضد السفن في البحر الاحمر وقالت انها من اكثر الدول تضررا.

وشدد القائم باعمال السفارة الصينية لدى اليمن شاو تشنغ، على ضرورة ان تتوقف اعتداءات مليشيات الحوثي التي تطال السفن في البحر الأحمر.

ولفتً الى ان الصين تأثرت بمايحدث في البحر الأحمر وارتفعت أسعار التأمين على النقل البحري والسفن واضطرت بعض السفن الصينية للمرور عبر جنوب افريقيا مما يرفع التكاليف ويطيل المسافة والزمن لوصولها.

واكد على أهمية تجنيب المنطقة والعالم تصاعد الوضع المتوتر في البحر الأحمر لما له من أهمية وتأثير على الصين ومنطقة الشرق الأوسط والعالم أجمع.

وقال شاو تشنغ خلال مؤتمر صحفي نظمته السفارة الصينية، اليوم الخميس، بالعاصمة السعودية الرياض، "ان استمرار الصراع في البحر الأحمر قد يخرج عن السيطرة، وعلى كل الأطراف الحفاظ على الامن المشترك للبحر الأحمر واحترام سيادة الدول المطلة عليه وسلامة أراضيها وعدم التدخل في شؤونها الداخلية".

واضاف "ان جمهورية الصين الشعبية تولي الوضع في البحر الأحمر اهتماماً كبيراً لأنها اكبر دولة تجارية من حيث السلع واكبر شريك تجاري لاكثر من 140 دولة في العالم وهو ممر لعبور المنتجات الصينية الى أوروبا وافريقيا واسيا".

وجدد القائم باعمال السفارة الصينية، دعم بلاده للجهود الجارية لاحلال السلام في اليمن ، متمنياً ان يكون الحل قريباً جدا.

واكد دعم الصين للشرعية في اليمن بقيادة الرئيس الدكتور رشاد محمد العليمي رئيس مجلس القيادة، واستقرار اليمن ووحدته وسيادته وسلامة أراضيه، وتقديم الدعم الاقتصادي والإنساني بشكل مستمر بحسب قدراتها وامكانياتها.

في سياق اخر جدد المسئول الصيني، دعوة بلاده لعقد مؤتمر دولي اكبر حجماً وأكثر فاعلية..مشدداً على ضرورة وقف الاعتداءات الإسرائيلية على الشعب الفلسطيني في غزة، وقال "ان الأجيال الفلسطينية تعرضت لنكبة التهجير وما يتعرض له الشعب الفلسطيني عموماً هو الظلم الأطول في العصر الحديث ويجب ان يتوقف بوقف اطلاق النار وإقرار الحل السياسي القائم على خيار الدولتين".