الحوثي يدشن المراكز الصيفية ''الطائفية'' ويهاجم السعودية

الأحد 21 إبريل-نيسان 2024 الساعة 02 مساءً / مأرب برس-غرفة الاخبار
عدد القراءات 1401

دشنت مليشيا الحوثي امس مراكز التعبئة الطائفية خلال العطلة الصيفية، وهي المراكز الصيفية التي تستخدمها عادة لتجنيد الأطفال في المناطق الخاضعة لسيطرتها.

واعتادت مليشيا الحوثي على تنظيم المراكز كل عام، وتقود حملات مكثفة لإقناع أولياء الأمور وإجبارهم على إلحاق أبنائهم في هذه الدورات.

وألقى زعيم المليشيا عبدالملك الحوثي، كلمة بهذه المناسبة، زعم فيها أن ما يميز الدورات الصيفية التي تقيمها جماعته أنها "تأتي على أساس الهوية الإيمانية للشعب اليمني"، حسب تعبيره.

وقال الحوثي بأن الأعداء ينزعجون من الدورات الصيفية ويعملون على استهدافها.

كما هاجم الحوثي الحكومة السعودية، واتهمها بـ"إزاحة الآيات القرآنية التي تتحدث عن جرائم اليهود إرضاءً للعدو الصهيوني"، حد قوله.

وزعم الحوثي ان السعودية عدلت المناهج الدراسية بما يرضي كيان العدو الإسرائيلي ولا يُفشل مشروع التطبيع.

واضاف: ''تعديل المناهج في السعودية والإمارات يهدف لتغيير نظرة الأجيال المستقبلية للعدو الإسرائيلي''.

وكانت الحكومة الشرعية حذرت من مخاطر فتح المليشيا مئات المعسكرات في المناطق الخاضعة لسيطرتها، لاستدراج وتجنيد الأطفال تحت غطاء المراكز الصيفية.

وأوضح وزير الإعلام معمر الإرياني، أن المليشيا تنفذ حملات الحشد والتعبئة، مطالبا المجتمع الدولي ومنظمات حقوق الإنسان بالقيام بمسؤولياتهم القانونية والإنسانية والأخلاقية، والتحرك لوقف التجنيد الجماعي للأطفال.